ليس هناك فرصة للحاق بالركب

ليس هناك فرصة للحاق بالركب

: يعيش لونت البالغ من العمر 12 سنة وعائلته في ظروف صعبة. والده غالبا ما يكون بعيدا يعمل بجد لتوفير حاجياتهم وأمه مريضة غير قادرة على الاعتناء بالعائلة.

وبسبب غيابه عن المدرسة في غالب الأحيان، فإن لونت يعيد الفصل الرابع. يتمثل هدفه بالنسبة لهذه السنة الدراسية في العمل بجد للحاق بزملاء فصله. وبسبب جائحة كوفيد-19 ، غلقت المدارس عبر رومانيا أبوابها لعدة شهور وبقي لونت مستبعدا كونه لا يتوفر على الوصول إلى التدريس عبر الانترنت.

إن أمنيته هي أن تشتغل المدرسة كما كانت من قبل وأن يعود هو وأصدقاؤه إلى الأقسام مع معلمهم من أجل التعلم واللعب معا. أعادت المدرسة فتح أبوابها مؤخرا في رومانيا ولكن لا زال هناك غموض بشأن المدة التي تبقى فيها البلاد متأثرة بشدة بالجائحة.